مصطفى أحمد نعمان

تغريدات حول الوباء

مصطفى أحمد نعمان
الجمعة ، ٠٣ ابريل ٢٠٢٠ الساعة ٠٤:٥٤ صباحاً

ما نشره الصديق الطبيب مروان الغفوري عن المعلومات التي تلقاها حول انتشار فيروس كورونا في اليمن، مخيف ليس لانه تحدث عن وباء لن ينجو بلد منه بنسب مختلفة..لكن المخيف فعلا هو حالة الانكار التي تواجه بها السلطات الصحية في صنعاء اي معلومات عن الوضع الطبيعي.

ليس سرا ان النظام الصحي كان متهالكا اصلا قبل بدايات الحرب وزاد من تدهور حالته التركيز علي الانفاق العسكري والحصار الذي فرض على البلاد.

ليس من مصلحة اي يمني مهما كان انتماءه السياسي والمذهبي والمناطقي، اقحام هذا الامر في سوق المزايدات السياسية والاكتفاء بتبادل الاتهامات، وسيكون من الاخلاقي والانساني اعلان حالة طوارئ كاملة في كل البلاد وتبادل المعلومات بأمانة وصدق بين مسؤولي القطاع الصحي في عدن وصنعاء والارتقاء الى مستوى الحدث الذي سينكب البلاد ولن يفرق بين شرعية وامر واقع.

من المحتم ان يوجه الرئيس نداءً لوقف العمليات العسكرية فورا ليتفرغ الناس لما هو اكثر خطورة على كل اليمنيين.

الوباء سيصيب كل بيت يمني ما لم يتحرك الجميع بضمير وطني ومسؤولية اخلاقية.