الرئيسية > اخبار اليمن > الانقلاب الثالث.. أيام الرئيس هادي باتت معدودة وهذان القياديان هما رجلا المرحلة

الانقلاب الثالث.. أيام الرئيس هادي باتت معدودة وهذان القياديان هما رجلا المرحلة

معين عبدالملك

قال وزير النقل السابق، صالح الجبواني ، إن الرئيس عبدربه منصور هادي يواجه انقلابا جديدا ضد شرعيته ينبع من داخل "الشرعية" نفسها على عكس انقلابي الحوثي والانتقالي اللذين جاء من قوى خارج مصفوفة الدولة. وأضاف في مقابلة مع "عربي 21"، القطري أن رئيس مجلس النواب سلطان البركاني، ورئيس الحكومة المكلّف معين عبدالملك يقودان انقلاب جديد ضد رئيس الجمهورية هادي، وأشار إلى أن موقف الرجلين يتسقا مع الموقف الإماراتي أكثر مما يقف مع الحكومة، وبالتالي يضعف الرئيس هادي أكثر أمام الإمارات. وأوضح الجبواني، أن ما يضعف موقف الرئيس هو "قبول رئيس مجلس النواب، سلطان البركاني، ورئيس الحكومة المكلف، معين عبدالملك وبعض مستشاري هادي، الحديث حول "إمكانية تجاوز الشق العسكري وتشكيل الحكومة". وأضاف: "سلطان البركاني، رئيس مجلس النواب، طالب أيضا، منح معين عبدالملك، صلاحية كاملة بتشكيل الحكومة بعيداً عن الرئيس"، واصفاً هذه التجاوزات "بمنحى انقلابي جديد على الرئيس هادي" مع احتمالية أن يكون ذلك تماهياً مع ما ترغب به الإمارات.