الرئيسية > دولي > مفاجأة في قضية مقتل المدرس الفرنسي

مفاجأة في قضية مقتل المدرس الفرنسي

كشف مصدر قضائي فرنسي، في الساعات الأولى من اليوم الخميس، عن توجيه النيابة العامة تهمة "التآمر في ارتكاب جريمة قتل إرهابية" إلى تلميذين قاصرين ساعدا قاتل المدرس الفرنسي صامويل باتي، على التعرف على ضحيته.

وفي وقت سابق، قال المدّعون العامون إن التلميذين البالغين من العمر 14 و15 عامًا، كانا من ضمن مجموعة تلاميذ تقاسموا ما بين 300 و350 يورو عرضها عليهم القاتل لمساعدته في العثور على المدرس.

وقال مسؤول فرنسي في شرطة مكافحة الإرهاب إن منفذ الهجوم طلب من التلاميذ أمام باب المدرسة أن يدلوه على المعلم الذي عرض عليهم الصور المسيئة، قبل تنفيذ جريمته.

وبعدها تتبع منفذ الهجوم القتيل الذي كان عائدًا مشيًا من المدرسة إلى المنزل وأحدث جروحًا في وجهه قبل ذبحه.